دعا الأمين العام لمنظمة بدر هادي العامري، الثلاثاء، الجميع الى “التكاتف” وإسناد الحكومة، محذّراً من الانجرار وراء ما يشاع بهدف تمزيق الوحدة، فيما قدم اعتذاره لرئيس الوزراء حيدر العبادي إن “بدا أي شيء من البدريين” الذين يهدفون الى المصلحة العليا للبلاد.

وقال العامري “في هذه الظروف العصيبة التي يمر بها العراق وتكالب الأعداء عليه في الداخل والخارج للنيل من سيادته وكرامته، يتطلب من كل الإخوة الحيطة و الحذّر و عدم الانجرار وراء ما يشاع هنا وهناك بهدف تمزيق وحدتنا والنيل من عزيمتنا”، داعيا الجميع الى “التروي وعدم إصدار أي بيان، لان الوضع لايتحمل والمطلوب منا جميعا التكاتف ورص الصفوف وإسناد الحكومة وخصوصا دولة رئيس الوزراء”.
وقدم العامري “اعتذاره لرئيس الوزراء حيدر العبادي، إن بدا أي شيء من البدريين”، مؤكدا أن “غايتهم وهدفهم هو المصلحة العليا للبلاد ولا يبغون أي شيء آخر”.