دعا رئيس لجنة العشائر النيابية النائب عبود العيساوي ، الى ضمان العمل المحايد والمستقل وللحفاظ على كرامة حقوق الانسان العراقي على اساس الاستقلالية وتجنب المحاصصة المقيتة ، من خلال الاختيار العادل لاعضاء المفوضية العليا لحقوق الانسان .
واكد العيساوي ، انسجاما مع ما نص عليه الدستور المادة ١٠٢ ، وكذلك ما نصت عليه مواد القانون رقم ٣ لسنة ٢٠٠٨ والمادة ٨ ثانيا هـ ، التي اكدت ان يكون عضو مجلس مفوضية حقوق الانسان غير منتمي الى اي تنظيمات سياسية ، وهذا يوجب ان ينصب الاختيار للعناصر المستقلة والكفوءة لعضوية مجلس المفوضية الجديد .
وتابع ، كما نشدد على عدم الاخذ بترشيحات الكتل السياسية ، كون مفوضية حقوق الانسان عملها مهني ، ولكي ينسجم الاختيار للأعضاء مع العمل المهني والمستقل ، وتتحقق رسالة الاصلاح السياسي التي ينادي بها الجميع جماهير وحكومة وبرلمان ، وينظر العالم الى العراق بالدولة التي تكافح لتصحيح مسار مؤسساتها الدستورية .