عد النائب عن محافظة صلاح الدين، مشعان الجبوري، أقرار البرلمان لقانون الحشد الشعبي “تكريماً لتضحيات مقاتليه” في مواجهة عصابات داعش الارهابية.
وقال الجبوري ان “الحشد الشعبي غير مسار المعركة بعد ان كانت داعش على أسوار بغداد”.
وأضاف، ان “إقرار قانون الحشد تكريما لمقاتليه ولتضحياتهم وهو ورد واضح على، من يقول انهم ميليشيات وأصبحوا اليوم بأطار القانون ومؤسسة رسمية ولم تبق لهم أي حجة بهذا الوصف”.
وكان مجلس النواب قد صوت أمس الاحد بالموافقة على اقرار قانون الحشد الشعبي، واعترضت عليه بعض الكتل السياسية.
واعتبر تحالف القوى العراقية أمس، تشريع القانون “طعناً اضافياً” لمبدأ الشراكة ونسفاً للعملية السياسية،” عادا ما وصفه “بانشاء هيئات عسكرية وامنية جديدة موازية للأجهزة العسكرية الرسمية هو “إجهاض” لمشروع الدولة.
وأعلن رئيس هيئة الحشد الشعبي، مستشار الأمن الوطني فالح الفياض، اليوم الاحد ان قوات الحشد الشعبي بعد اقرار قانونها، “لن تكون مهامها للامن الداخلي ولا تختلف مع إرادة الدولة العراقية”.