دعت لجنة الثقافة والاعلام النيابية الى احترام حرية التعبير عن الرأي المكفولة دستوريا والتزام وسائل الاعلام خصوصا الفضائيات بالعمل المهني والابتعاد عن التحريض على العنف والسلم والتعايش الاهلي.
ودانت اللجنة الاعمال التعسفية والانتهاكات التي حدثت في مدينة السليمانية والتجاوزات التي حصلت من جميع الاطراف، واعتقال الصحفيين والاعلاميين وملاحقة اخرين في قناة NRT.
وأكدت اللجنة أنها لا تتهاون مع أي جهة تتجاوز حدودها بسبب خلافات بين جهات معينة على حساب حرية الرأي والتعبير التي كفلها الدستور الدائم للبلاد.
وطالبت اللجنة اليوم باطلاق سراح المعتقلين فورا من موظفي القناة واعلاميين اخرين، واعادة المعدات المصادرة، داعية الاجهزة الامنية في اقليم كردستان والمتظاهرين الى التزام الهدوء وعدم الاعتداء على المقرات ووسائل الاعلام والصحفيين على حد سواء.
واكدت اللجنة انها سترسل لجنة برلمانية لتقصي الحقائق والوقوف على حقيقة ما جرى.