عينت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) الفنان العراقي الكبير كاظم الساهر سفيرا إقليميا لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لتعزيز حقوق الطفل. وقالت المنظمة في بيان لها إن الساهر سيعمل من خلال منصبه كسفيرا إقليميا لليونيسف على تعزيز حقوق الطفل وسيركز بشكل خاص على الأطفال الذين يعيشون في النزاعات. وأعرب مدير اليونيسف الإقليمي في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بيتر سلامة، عن سعادته لانضمام كاظم الساهر إلى المنظمة، مشيرا إلى أن “تعيينه هذا جاء في وقت حاسم، فهو سيقدم صوته نيابة عن ملايين الأطفال بما فيهم أولئك المتأثرين بالنزاعات والحروب”. بدوره، قال الفنان كاظم الساهر خلال توقيعه على كتاب تعيينه إن “ما يمر به أطفال المنطقة مريع، وأنا أتطلع لأداء دوري مع اليونيسيف من أجل إلقاء الضوء على معاناة الأطفال والعمل على تعزيز الجهود المناصرة لتقديم المساعدة التي هم في أمس الحاجة إليها”. وكان القيصر كاظم الساهر قد شغل منصب سفير اليونيسيف في العراق في الفترة ما بين 2011 – 2012. وتقدر اليونيسيف أن حوالي 14 مليون طفل في المنطقة لا يستطيعون الذهاب الى المدرسة بسبب العنف والنزوح والحروب، وأن هناك أكثر من 19 مليون طفل بحاجة إلى المساعدات الإنسانية نتيجة للأزمات الدائرة في العراق وسوريا واليمن