أدان رئيس التحالف الوطني عمار الحكيم، الهجوم المسلح الذي شهدته مدينة كرك جنوب الاردن أمس الأحد وراح ضحيتها العشرات من الأشخاص.
وقال الحكيم بحسب بيان لمكتبه أن “الارهاب الداعشي وبعد ان ضُيق عليه الخناق في العراق وسوريا، أخذ يضرب ضربته في اماكن اخرى من وطننا العربي فها هو اليوم يطال الأردن الشقيق في مدينة الكرك، في عملية دنيئة لا يسعنا إلا أن ندينها بأشد عبارات الإدانة والأستنكار، معلنين تظامننا مع المملكة الأردنية الهاشمية قيادة وشعبا”.
ودعا الحكيم “قوى الخير في العالم والمنطقة، أن تعي بشكل جدي حجم الأخطار الأرهابية ، وترص صفوفها بوجه رياح الشر، وهي رسائل مهمة تدفع دول منطقة الشرق الاوسط للجلوس على طاولة الحوار لتسوية الخلافات والتوحد لمواجهة الارهاب وتجفيف منابعه الفكرية والمادية”.
وأعلن الاردن امس الاحد ان مسلحين مجهولين اطلقوا النار على دوريات للامن العام في محافظة الكرك الجنوبية ومركز أمن المدينة ما ادى الى مقتل 10 أشخاص غالبيتهم من رجال الأمن وسائحة كندية واصابة العشرات.