كشف مصدر أمني في محافظة كركوك، اليوم الأربعاء، بأن تنظيم (داعش) نقل تعزيزات عسكرية إلى مناطق جنوب المحافظة، (250كم شمال بغداد)، استعداداً لشن هجمات على المناطق المحررة من قبل قوات البيشمركة.
وقال المصدر إن “تنظيم (داعش) قام بنقل قرابة 500 عنصر إلى مركز ناحية الرشاد (65كم جنوب كركوك) لغرض تنفيذ هجمات على مناطق التماس مع قوات البيشمركة لغرض استعادة الأراضي التي حررتها البيشمركة خلال الأيام الماضية”، مبيناً أن “التنظيم سيحرق النفط الأسود بنهر وادي زغيتون، جنوبي كركوك، والقريب من مناطق التماس لغرض التمويه على طيران التحالف الدولي والقوة الجوية العراقية”.
وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن أسمه، أن “تنظيم (داعش) يسعى إلى تعزيز ونقل الإمدادات لشن هجمات على جبهات عدة منها مناطق التماس مع البيشمركة غرب قضاء داقوق أو حقلي علاس وعجيل النفطيين (85كم جنوب كركوك).