تظاهر العشرات من منتسبي الشركة العامة للصناعات الورقية في البصرة التابعة الى وزارة الصناعة والمعادن داخل الشركة للمطالبة بتحويل قطعة الارض التي خصصها مجلس الوزراء في جلسة سابقة للموظفين لتحويلها باسم الشركة لغرض توزيعها عليهم.

وقال عضو لجنة توزيع الاراضي في الشركة اكرم المنصوري ان مدير عقارات الدولة فضلا عن مدير الاملاك في الدائرة لم يحضروا الاجتماعات التي طلبت ادارة الشركة عقدها معهم والجهات الاخرى دون معرفة الاسباب وطالب المنصوري محافظ البصرة ماجد النصراوي رئيس اللجنة العليا لتوزيع الاراضي بضرورة التدخل لحل الموضوع مع الدائرة المعنية مهددين باستمرار تلك التظاهرات لحين تحقيق مطلبهم.

وبين المنصوري ان اعداد موظفي الشركة العامة للصناعات الورقية في البصرة يبلغ 1850 موظف لم يستلموا اي قطعة سكنية من الدولة رغم توزيع عدد من الدوائر التابعة للوزارة في البصرة قطع اراضي لموظفيها.