أعلنت المنشأة العامة للطيران المدني، اليوم الثلاثاء، انها سجلت زيادة كبيرة في حركة الطائرات العابرة للأجواء العراقية، خلال الشهر الماضي.
وقال الوكيل الفني لوزارة النقل مدير عام الطيران المدني عباس عمران في بيان تلقت “الاعظمية نيوز” نسخة منه، إن “توجيهات ومتابعة وزير النقل كاظم الحمامي
وأضاف “بعد أن عدت الأجواء العراقية كأجواء آمنة وافتتاح ممرات لعبور الطائرات فوق الأجواء العراقية وبشكل ملفت من أغلب شركات الطيران العالمية من دول الإقليم والدول الأوربية والعالمية الأخرى، وبعد تفعيل وتنفيذ الاتفاقيات الثنائية ومذكرات التفاهم، شهد العراق ارتفاعاً في عدد الطائرات العابرة لأجواءه أو الهابطة في مطاراته المختلفة لغرض التزود بالوقود”.
وأكد أن “العدد وصل الى 1956 طائرة”، مشيرا الى ان “الطائرات كانت من جنسيات مختلفة منها الاماراتية والقطرية والبحرينية والتركية والسورية واللبنانية والايرانية ومن دول آسيا كالهند وكازاخستان والصين ومن أوروبا كبلجيكا واليونان وجورجيا وروسيا”.كان لها الدور الفاعل برفع الحظر عن أجواء العراق وازدياد حركة الطائرات العابرة لأجواءه”.