طالبت هيئة الحشد الشعبي، السبت، الحكومة بـ”طرد” السفير السعودي ثامر السبهان من العراق و”معاقبته” على خلفية تصريحاته الأخيرة ضد الحشد.

وقال المتحدث باسم الحشد الشعبي احمد الاسدي إن “ماتحدث به السفير السعودي من على شاشة السومرية تجاوز فيه كل الحدود واللياقات الدبلوماسية وهو ينم عن النوايا المبيتة سلفا لارسال سفير دولة تدعم الاٍرهاب ليكون ممثلا لها في دولة لاتزال دماء ابنائها تقطر من مفخخات ارهابهم ودواعشهم وبهائمهم البشرية المفخخة”.

وأضاف الاسدي أن “تجاوز هذا المدعو على الحشد والحكومة والاغلبية السكانية والسياسية لايزيدنا الا اصرار على القضاء على الدواعش ورفض ومحاربة داعميهم ومموليهم في الداخل والخارج”، مطالباً الحكومة العراقية ووزارة الخارجية بـ”طرد هذا السفير ومعاقبته على تصريحاته الوقحة وتجاوزه على الشعب العراقي وحشده الشعبي المقدس وسوقه لأكاذيب مفضوحة وتحريضه المباشر على الفتنة بين مكونات الشعب العراقي”.

وكان السفير السعودي في العراق ثامر السبهان اعتبر، اليوم السبت، في حديث لبرنامج “حوار خاص” الذي تبثه السومرية الفضائية، رفض الكرد ومحافظة الانبار دخول قوات الحشد الشعبي الى مناطقهم يبين “عدم مقبوليته من قبل المجتمع العراقي”، فيما اشار الى ان الجماعات التي تقف وراء احداث المقدادية لا تختلف عن تنظيم “داعش”.